عيون المها | مارس 2015

متمردة

كتب من طرف 2012abber | 31 مارس 2015

 


وتمردت وأصابت قلبي بالوجد

 

ألغت كل ما كان وكأن شيءٌ لم يوجد

 

كانت تقول أهواك وطول العمر سأهواك

 

ولن أنساك يا عمري و حياتي بغيرك لا تسعد

 

وصرنا في الدرب نسعى والحب كان هو المسعى

 

لا شيء كان سيوقفنا فالحب كان لنا موقد

 

وبات الشوق يقربنا و كان الحنين يجمعنا

 

لاشيء كان سيبعدنا وتقر الأعين في الموعد

 

 لا كن ما رمنا ضاع هباء والوجع فتك بالهناء

 

وكأننا نمشي في الرمضاء وأمامنا منعٌ وسد

 

حبيبةٌ كانت شفاء وحبها كان الهواء

 

صار الدواءُ لي  داء وعمري امتلئ وجد

 

وعدت يا قلبي حزين وحياتك آهةٌ وأنين

 

و الدمع مرتع العين وما همها من رقد

 


قالت

كتب من طرف 2012abber | 23 مارس 2015

 



 

قالت تتحسر لو أننا لم نفترق

 

لبقينا معا نعيش الحب و العشق

 

وبقينا في هوانا سنين بين

 

أحضان الهوى وقلوبنا تحترق

 

قلت كان فؤادي في هواك سابحٌ

 

في بحر الغرام لم يصل شاطئهُ غرق

 

عاش قلبي يتيم في الهوى

 

وذاب في الحنايا وأحترق

 

ولدى الهوى بيننا عقيمٌ ومات

 

وحيد بين الخطوط ِ والورق

 

لا تقولي شيء عن هوانا لو بقينا

 

لن يعيش حب فيه أسيادا ورق

 

أنت تنظري إلى الهوى تسلية

 

ونزهة في رحاب العمر ونزق

 

وأنا متيم أضناه الهوى وبدونه

 

كالسمك إذا خرج من الماء يختنق

 

نتيجة بحث الصور عن صور حزن

أيها القلب

كتب من طرف 2012abber | 19 مارس 2015

 

أيها القلب الذي بات في الحب شريد

ماذا أبقيت لعمري غير الوجع والألم الشديد

قل لي بربك ماذا تفعل بي

 قل لي بربك حقٌ ماذا تريد

 أبقيتني أسير الحزن دوماَ

وأبقيت نفسي أسيرةٌ بغير قيود

 لقد أصاب القذى مقلتاي من

 نزوح الدمع على الخدود

متى ستعرف أن الحب جولةٌ

واحدةٍ إذا خسرت أبداً لن تعود

ولن ترجع تلك الأيام التي صرت

بها متيماً مضنياً التي لم تفي بالوعود

اعتكفتَ في معبد الوجد ناسكاً في الحزنِ

تاه الفكرِ وصرتُ عظاماً على جلدٍ ومفقود

أيها الحب الذي أزرى بي الم أكن صادقاً

في الهوى الم أكن لك وفيٌ الم أكن ودود

ماذا فعلت حتى تركتني ضحية في العشق

وشقيٌ  وعذبتني في الحب ورميت بالعهود

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

 وجعلت الليل لي نهارٌ وسهدٌ وخلوتي في الدجى

جنة في الأرض غير أني كفرت بك ولن أعود

أيا قلبي تمهل ليس لي جلد على الألم ولست

اعفي نفسي فأنا من اختار القمم والصعود

فدعنا نتفق  قبل أن يتمادى الداء ولا نستطع

فعل شيءٌ بعد انقضى الأجل  الذي لا يعود

فالحبيب قد غذى بعيدٌ عن المَرَامُ

فلا أنت محيي عهدٌ مات ولا أنا مخلود

في محراب الوجد

كتب من طرف 2012abber | 15 مارس 2015

 


 

وها أنا بين الحنين والألم

 

في محراب الوجد معتكف

 

ذهب الذي يعينني على نفسي

 

والآن وحدي كلمة تكفي

 

 بقيت بين ماضي لم أعد افقهه

 

ووجع جرحٌ أكاد القى به حتفي

 

يغير الليل على خلوتي بقلقٌ

 

لا زاد لي غير السمر والآسف

 

عيناي فيها الدمع رقراقٌ

 

و...النار ُفي قلبي والعزة في انفي

 

مليء عمري بالأوجاع والصبر

 

هيهات بين اللطف والعنف

 

امشي بين الحنين والسهد

 

وأنام بين اليقظ والخوف