عيون المها | مايو 2016

روّح عن قلبي  

كتب من طرف 2012abber | 24 مايو 2016

دعني أراك تبتسم روّح عن قلبي

 

وروحي عبثت بهم الشجون و ألآلام

 

ودعنا نرعى نجوما مرحت في

 

صفاء الليل فيه جفاني المنام

 

ينام على قلبي حمامٌ ينوح على

 

حبيب وأَدَ الهوى ويتما الأحلام

 

واستمتع  معي بليل هاديا سال

 

نَدَاُه على خدِ الورودِ ونام

 

ناي الفؤاد يعزف لحن الهوى

 

  ومدامعي باتت على الصيام

 

إني أتأوه حرقة فمن يطفئ لهيبي 

 

فاسقيني يا نادمي   كأس الهيام

 

  فراق الأحبة لظى وحمة

 

وأساً  يعجز عن وصفه الكلام

 

أعطني كأسا لأنسى جرحٍ نبشت

 

ذئاب الهم رفاته قي رمس الأيام

 

ما دار في خلدي يوما سيكون

 

قدري نزف لمرحي وسقام

 

أني أصلي وحيدا داخل محراب 


 

 ذاتي. وأنت يا عمري الإمام

روّح عن قلبي 

كتب من طرف 2012abber | 23 مايو 2016

دعني أراك تبتسم روّح عن قلبي 

واجلي عن الروح الشجون و ألآلام

ودعنا نرعى نجوما مرحت

في صفاء الليل قد جفاني المنام

حمامٌ نام على قلبي ينوح على 

حبيب وأَدَ الهوى ويتما الأحلام 

واستمتع معي بليل هاديا سال

نَدَاُه على خدِ الورودِ ونام

ناي الفؤاد يعزف لحن الشجون

ومدامعي باتت على الصيام

دعك مني يا نديمي ومن همي

واسقيني من كأس الابتسام

فراق الأحبة مر مذاقه

ووجع كطعنة من حسام

أعطني كأسا لأنسى جرحي نبشت

ذئاب الهم رفاته قي رمس الأيام

ما دار في خلدي يوما سيكون 

قدري نزف لمرحي وسقام

أني أصلي وحيدا داخل محراب

. ذاتي. وأنت يا عمري الإمام


امنيتي

كتب من طرف 2012abber | 06 مايو 2016

 


 

أمنيتي يا أمي أن اكتب أمنيتي على دفتر

لم أجد غير الأحجار

ولماذا أحس يا أمي بمغص في بطني

ويصبني أيضا دوار

وأترنح مثل الأوراق في ريح تهز الأشجار

أجوع يفعل بي هذا

 الم نأكل خبزٌ متحجر

وأياما نسفّوا التراب

ونعب في ماء الغدير المكسو بالغبار

ولماذا يا أمُ تهتز الأرض من تحتي

كما الزلزال

ولما أرى الناس تتطاير في السماء

كأنه يضربها الإعصار

ولما نجري ونهرول يا أمي

كلما يأتي صوت مرعب

كالأهوال

والناس تصرخ

من حولي  في خوفٍ

وبعد الخوف  دمار

ولما اسمع يا أمُ أصوات

الرعد تزمجر

والبرق يسطع في الليل بلا أمطار

ولماذا أرى هذا في كل وقت

ولماذا كان

أتكون هكذا حياة كل الأوطان

أمنيتي يا أمي وطنٌ

بلا خوف ولا رعب ولا جري

ولا جوع ولا عطش ولا ركام

اذهب إلى مدرستي في كل صباح

وأصحابي معي  نضحك

وحق يا أمي أني نسيت الضحك

والابتسام

سأغفو يا مي قليل وأنام

وأصحو كي أجد وطني

موجود بلا حطام

 

بلا أكواماً من أحجار


خد لي صورة

كتب من طرف 2012abber | 04 مايو 2016



خد لي صورة 

أو ليس داعي

ابحث عن أبي

فلم يبقى منه معي

إلا ذراعه وذراعي

افترقنا أشلاءٍ

وكنا معنا حين خوفت

من صوت رهيب

وصار الضباب

يخفينا وجثم الظلام

وخيم السكون على أسماعي

لا ادري أين رأسي

وفيه عينيّ وثغري

 فربما ذهب يبحث

عن أمي وإخوتي و أبي

ولكنني لم أجد جسدي

وأصابعي وأضلعي

من الذي تسبب

في اقتلاعي

سأشكو ربي

واخبره أنهم تركوني

 جائع وعطشان

بلا مأوى

وفرقوا عائلتي

وتسبب في  

ارتياعي

خلقتني ربي

في أحسن تقويم

تركوني أشلاءاً مبعثرة

  لا ادري أين أحاسيسي

تمزقت وأفكاري تشتت

فكيف أكون بلا نفسي

 

صرت هباءاً في الضياعِ

مصرع الشعراء

كتب من طرف 2012abber | 01 مايو 2016

 

 

في محنة حلب واحتراقها وهي بين الموت والدمار أشعلة في النفوس الغضب في أكثر الناس, لكن في ناس أو شعراء (لن  أتكلم على بعض الممثلين طبعا )وجدت نفسها في مواقف محرجة لها إذا تكلم في هذا الحدث يجره إلى غضب السلطات التي ساندت قاتل حلب وإذا سكت ضميره يحرقه فاحتال على نفسه فبداء  القتال في ساحة التي ليس بها الحرب بداء بقصائد على فلسطين الجريحة التي لن ننساها وقصائد  على ذل حكام العرب والخنوع لما يحدث في العالم العربي.ولم يشارك في المعركة حتى بجمع النبال أو السهام..

فقلت فيه هذه الخاطرة

واتمنى ان يرجع عن صمته

 

يا سيد الشعراء أين القلم..

في محنة حلب

 أتبخل والشام تجود بالدم

أني أراك تحوم حول المضارب

أتخشى الملامة أم تخشى الذم

أم تخشى غضب يجر

إلى المهالك وتندمُ

 حيث لا ينفع ندم

أوجدت نفسك في حيرة

 بين المطرقة

والسندان

بين السكوت والكلم

في هذي المواقف

تتفجر الأفعال

بالصدق  بالأقوال

والتاريخ يكتب

بالدواة والقلم

تشربت الدماء

في مصرع الشعراء

سقطت الأقنعة

وتخلى البركان

 على قذف الحمم