عيون المها | مايو 2018

عرف الهوى

كتب من طرف 2012abber | 16 مايو 2018

 


نام على صدري الدجى..*

*.. فتكدر النوم الكئيب وضاق

لاحت لنا الذكرة بمرها وسرورها

فـتأوهت الاشجان والاشواق

وسقت يباب الوجتين إذ لاح

  برقٌ يرعد بالودق الأحداق

ياليل الأليلِ ماذا فعلت بي قل لي

بربك أتيت بموحشاتٍ لا تطاق

زارني الهم الذي يكرهني

بلهفة المغترب المشتاق

جاء شامت بي ساخر مني

مع الاحزان الضحكات يوم الفراق

وأ حر قلبي من جمر اللظى

المتلهب يشوي كبدي في الاعماق

ما جرى ذكريات إلينا من رفات

أموات ما حسبت لهن من باق 

شربت كأس الحزن من تباريح الهوى

شربت شهد الحب مر المذاق

هذا جرحٌ  في صدري باقي

لا ينام منذ الفراق متحير الاشواق 

يغيب يغيب ثم ياؤب

عودت المشتاق إذا أشتاق

يا جرح الهوى النازف شوقٌ

أما في عرف الهوى رفق بحال العشاق

هاج بي الشوق

كتب من طرف 2012abber | 15 مايو 2018


هاج بي الشوق وللحنين أَلِيل

فنديت اسمك والليل أليل

نجيتك ووجعي ياسمري ونديمي

يا ساقي الهوى من الجوى قللي

مني بوصل قد غدا قلبي عليلٌ

انت الكريمة فأكرمي وأجمل

غدا في هواك مصدوم ومكلوم

مني بوصلٍ أو هواك ينجلي

ضمأن في فلاة هواك هلك

من العطش والهجير فأظللي

لظى في الحنايا ونار في دمي

 حلو الهوى قد غدا مرٌ كالحنظل

إن فؤادٌ في هواكمُ معنى متيمٌ

 

أحيي فؤادي في هواك أو أقتلي

مهما الفراق

كتب من طرف 2012abber | 10 مايو 2018

 



مهما  الفراق أبعدك عني أهواك 

ليت الزمن يا وجعي لي أبقاك

بعدك عمري أفاق مظلمة فضاءٌ  

شاسعٌ حزنٌ على غصن وجعٌ باك

كيف الليل صار لدمعي معتكفٍ

مذ أن غابت في نهاري عيناك

 كيف اليوم عندي يمضي دونك

والوقت ينفذ إذ لا أرى فيه محياك

هات كأس العذاب أسقيني الام الحب

الوجع أن نسيت ولذة الالم في ذكراك

كيف التخيل أنك لست في حياتي

والواقع المريرُ شهد مرٌ لا تلمسني يداك 

يرتسم وجهك أمامي كل لحظة أواه

يا قلبي من لهيب النارلا أستطيع أنساك

فمدى عمري لك فكري فيك إلى الابدُ

وعقلي المشغول بك لا يرضى سواك

أنت وجودي قبلك كفيف كنت

والان عدت كما كنت قبل ما أراك

فراغٌ في أضلوعي خافقي اجوف

 

نبضي صدى فيك ما الحياة  الاك

فلسفة المساء

كتب من طرف 2012abber | 10 مايو 2018

 




أعزف يا قلبي على نغمات المساء
ما دام باقٍ هنا ينتظر
ويغادر إذا الليل جاء
وأنظر إلى الاصيل
لحظة الشمس تميل
إلى الغروب
وترى ق
صرها يغوص في الماء

وأشعر بالنسيم وهو يسبح في الفضاء
وألمس سواد الليل
وأنظر إليه كيف تصدر المشهد 
دون النجم
غابت الثرايا فيهِ 
أختفت منهُ الكواكب 
وجفت فيه الضياء
أويكون ليلٌ فيه الضياء
كمهرجان تحتفي فيه النجوم
والثرايا والفضاء 
والظلام كيف يبكي
ترى بكاهُ تلحفت به الزهور
وتفرش به الثرى
وتلبس العشب الندى
حتى ضوء الفجر جاء

عجز اللسان

كتب من طرف 2012abber | 07 مايو 2018

 


 

 ومررت بصمت وجهٍ ..**..كان السكون له عنوان 


ليلٌ يحجب بدره غمام..**..وجع يحضن هم وتسنده اليدان


 على الوجنتين مر دمعٌ ..**.. وعلى المحيى رسمت الاحزان

 

آهٍ على الاطراف تتاكئُ..**..وحرقة من الانفاس نيران

 

ماذا أقول له وهو غارقٌ..**..في الشجو بعيد الشطآن

 

همست له نظر إلي معاتبٍ..**.. وأني دخلت عليه سلوان

 

ومضى تاركا خلفه دهشتي..**..  مات الكلام وعجز اللسان